أخبار 🇨🇳 الصــين

شرطة هونج كونج تُحسّن نظامها بأدوات عالية التقنية لمُكافحة الجريمة

هناك حاجة إلى ترقية باهظة الثمن لنظام الاتصالات الرقمية لقوة هونج كونج في ضوء الزيادة الهائلة في تحديات البيانات والأمن السيبراني.

سيكون للترقية الرئيسية المُقترحة لأنظمة الاتصالات الرقمية للشرطة ثمن باهظ، فقوام نظام 5G جديد يمكنه التعامل مع “الكمية الهائلة” من البيانات التي يجمعها ضباط الخطوط الأمامية، نحو 5.2 مليار دولار هونج كونج (663 مليون دولارا أمريكيا).

من المُفترض أن يعمل نظام اتصالات الجيل القادم على تحسين كفاءة خدمات الشرطة والطوارئ، يمكنه التعامل مع النصوص والصور ومقاطع الفيديو في الوقت الفعلي، وفقًا لورقة قُدمت إلى اللجنة الأمنية بالمجلس التشريعي الأربعاء الماضي.

قالت القوة: إنها ستكون ضرورية لاحتياجات الأمن القومي، مُشيرة إلى إنه بدون النظام، قد تكون المعلومات التي يتم جمعها أثناء أداء الواجب مُجزأة وغير كاملة.

النطاق العريض للأجهزة المحمولة هو المعيار لوكالات إنفاذ القانون في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك في البر الرئيسي، وكذلك دول مثل الولايات المُتحدة، وبريطانيا، وتايلاند، يعود تاريخ تقنية الاتصالات اللاسلكية لشرطة هونج كونج إلى عام 1995م، ولديها نطاق ترددي ضيق لا يمكنه التعامل إلا مع الرسائل الصوتية والرسائل النصية البسيطة.

كان آخر تحديث للاتصالات في عام 2016م، عندما تم إنفاق 855 مليون دولار هونج كونج للقيادة والتحكم بمُساعدة الكمبيوتر في نظام الطوارئ 999.

سيتم إنفاق الأموال المطلوبة الآن على مدى ست سنوات مالية على الأجهزة والبرامج، بالإضافة إلى محطات القاعدة اللاسلكية، واستئجار شبكات النطاق العريض المُتنقلة وشراء حوالي 33000 جهاز راديو.

بالإضافة إلى منصة صور رقمية مركزية متوافقة مع أدوات تحليل الذكاء الاصطناعي من شأنها تحسين تحديد المُشتبه بهم والأشياء المُتعلقة بالقضية، كما أن الأموال ضرورية لتحسين نظام إدارة سجلات الموارد البشرية للقوة.

يجب أن يكون طلب التمويل فرصة لتذكير الشرطة بواجبهم في ضمان حماية البيانات والخصوصية، وهي مخاوف أثيرت أيضًا مُنذ عدة سنوات عندما تم تجهيز ضباط الخطوط الأمامية بكاميرات مُثبتة على الجسم.

لكن الشرطة تواجه الآن تحديات عالية التقنية، بما في ذلك الجرائم الإليكترونية، التي تتزايد حتى عندما تصبح الجرائم الرئيسية الأخرى أقل شيوعًا، يبدو أن ترقية الاتصالات للمُساعدة في ضمان حصول الضباط على أفضل فرصة للنجاح استثمار يستحق العناء.