اخبار 🇨🇳 الصــين

ارتفاع عدد القتلى بعد هطول أمطار عنيفة في الصين

تسبب إعصار دوكسوري، وهو أحد أقوى العواصف التي تضرب الصين منذ سنوات، في إحداث الفوضى، مع ظهور عاصفة أخرى تلوح في الأفق.

بدأت السماء تمطر في بكين يوم الجمعة ولم تتوقف بالفعل. كانت هناك أمطار غزيرة وأمطار متقطعة وأمطار جانبية. كان الثابت هو سقوط الماء من السماء، وهو أمر من المتوقع استمراره خلال الأيام الستة المقبلة.

والسبب هو إعصار دوكسوري – أعلى مستوى إعصار هذا العام -، والذي وصل إلى اليابسة في مقاطعة فوجيان بشرق الصين صباح يوم الجمعة، وقالت سلطات السيطرة على الفيضانات في مدينة تشيوانتشو إن 114 شخصًا أصيبوا في الإعصار بحلول الساعة الواحدة والنصف ظهرًا، مع انقطاع التيار الكهربائي عن أكثر من 500000 أسرة. 

وتسببت الأمطار الغزيرة الناجمة عن إعصار دوكسوري في حدوث انهيارات أرضية وفيضانات في مقاطعة فوجيان الصينية، ويبحث رجال الإنقاذ في الوقت الحالي عن السكان المحاصرين في منازل مغمورة بالمياه، بينما تقيّم السلطات عملية التنظيف الضخمة

“دوكسوري” هي واحدة من أقوى العواصف التي تضرب الصين في سنوات، حتى بعد أن ضعفت إلى عاصفة استوائية عند وصولها إلى مقاطعة جيانغشي يوم الجمعة، كما مزقت الفلبين في الأسبوع السابق، وأدت إلى قتل العشرات، مع رياح تعادل إعصارًا من الفئة 2 (109 أميال في الساعة).

جاء في أعقاب إعصار “تليمة” الذي ضرب جنوب الصين في 17 يوليو، وتسبب في إلغاء القطارات والرحلات الجوية.

رداً على “دوكسوري” رفعت السلطات تحذيرات الفيضانات، وأوقفت الرحلات الجوية في العاصمة الصينية ومناطق شمالية أخرى خلال عطلة نهاية الأسبوع، وذكرت بلومبرج قيام مسؤولو مكافحة الفيضانات بترقية أمر الاستجابة للطوارئ إلى المستوى الثاني، وهو ثاني أعلى مستوى في نظامهم المكون من أربعة مستويات، في بكين وتيانجين ومقاطعات هيبي وشانشي وخنان يوم الأحد. 

ذكرت وسائل إعلام رسمية صينية، أنه تم العثور صباح الاثنين على شخصين مقتولين في مينتوغو غربي بكين، وهي المنطقة التي تم إجلاء 5000 شخص فيها في وقت سابق، وذكرت أيضًا مصرع اثنان آخران في مقاطعة لياونينغ الشمالية الشرقية.

وفي الوقت نفسه، ترتفع الأنهار إلى مستويات خطيرة مع استمرار عمليات الإجلاء في جميع أنحاء شمال الصين، وبدأت مشاهد عمليات الإنقاذ في الانتشار. 

كما أفاد التلفزيون الرسمي أن رجال الإطفاء أنقذوا رجلاً حوصر في سيارته وسط مياه الفيضانات القوية في الصين، بينما تم إجلاء أشخاص آخرين من منازلهم في العاصمة مع هطول أمطار غزيرة في أعقاب الإعصار، ومن المتوقع أن تضرب عاصفة أخرى.