🇨🇳 الصــين

وزير الصناعة الصيني يحث اقتصادات بريكس على التعاون في بناء اقتصاد رقمي مفتوح

أكد وزير الصناعة وتكنولوجيا المعلومات الصيني، جين تشوانغ لونغ، يوم الاثنين على حاجة اقتصادات البريكس للعمل معًا؛ لخلق بيئة مفتوحة وشاملة وعادلة لتنمية الاقتصاد الرقمي. 

صرّح جين بذلك في الاجتماع السابع لوزراء صناعة البريكس الذي عُقد عبر الفيديو كونفرنس، يركز الاجتماع على تعزيز تطوير الصناعة التحويلية وإنشاء سلسلة صناعية وسلسلة إمداد مستدامة. 

وأشار جين إلى ضرورة فتح اقتصادات البريكس أبوابها للتنمية وتبني التعاون المربح للجانبين، في مواجهة التحديات والفرص الجديدة في التحول الصناعي والارتقاء به، ودعا اقتصادات البريكس إلى اغتنام فرصة العصر الرقمي والعمل معًا؛ لتعزيز التحول الرقمي للتصنيع من خلال وسائل رئيسية مثل الإنترنت الصناعي. 

التركيز على طلب المواهب في الذكاء الاصطناعي 

قال جين إن اقتصادات بريكس يجب أن تبني معًا بيئة مفتوحة وشاملة وعادلة وغير تمييزية لتنمية الاقتصاد الرقمي، مع إنشاء نظام سلسلة إمداد صناعي عالمي آمن ومستقر وفعال وشامل ومفيد للطرفين. 

واقترح أن تركز اقتصادات بريكس على طلب المواهب في المجالات الرئيسية؛ مثل الإنترنت الصناعي، والبلوك تشين، والذكاء الاصطناعي، والبيانات الضخمة، مع تعزيز بناء القدرات بشكل مشترك في مجال الثورة الصناعية الجديدة بين اقتصادات البريكس.

قال جين إن الحكومة الصينية تعمل بنشاط على تعزيز التصنيع الجديد، مع التركيز على الإصلاح الهيكلي لجانب العرض والتصنيع الذكي وابتكار التكنولوجيا الرقمية وتطبيقها، مُشيرًا إلى أن الهدف هو تسريع التحول والارتقاء بالصناعات التقليدية، ودفع التنمية المتطورة والذكية والأخضر للصناعة التحويلية، وتعزيز التكامل العميق للاقتصاد الرقمي والاقتصاد الحقيقي.

وقد توصل الاجتماع إلى إجماع هام حول موضوعات؛ مثل التحول الرقمي لاقتصادات البريكس، والتعاون بين الشركات الصغيرة والمتوسطة، وتعزيز مرونة سلسلة التوريد الصناعية.